كندا والولايات المتحدة تتعهدان بمساعدة تونس في الحصول على لقاح كوفيد

In وطنية On

واصل وزير الصحة فوزي مهدي سلسلة من المباحثات مع عدد من سفراء الدول الأجنبية في إطار التعاون في مجال توفير اللقاح ضد فيروس كورونا المستجد حيث أجرى اليوم مقابلتين مع كل القائم بالأعمال بالسفارة الأمريكية بتونس وسفير كندا بتونس.

وأكد القائم بالأعمال بالسفارة الأمريكية بتونسلدى لقائه بوزير الصحة مساهمة الولايات المتحدة الأمريكية في إنجاح تنفيذ الاستراتيجية الوطنية للتلقيح ضد فيروس كورونا المستجد وتزويد تونس بلقاح ضد فيروس كوفيد-19 في أفضل الآجال.
وكان وزير الصحة كشف مؤخرا عن حصول تونس على 6 مليون جرعة من اللقاح الأمريكي الألماني “فايزر-بيونتيك” في أفريل المقبل، بالإضافة إلى برمجة شراءات أخرى من مخابر دولية أخرى.
كما أجرى وزير الصحة اليوم الجمعة مباحثات مع سفير كندا بتونس باتريس كوزينو حول دفع علاقات التعاون في المجال الصحي بين البلدين والنظر في سبل تسريع تزويد تونس باللقاح ضد الفيروس.
مع العلم أن وزير الصحة كان قد التقى أمس الخميس مع سفراء كل من جمهورية ألمانيا الاتحادية وجمهورية الصين الشعبية وإيطاليا بتونس لبحث آفاق التعاون في مجال مجابهة فيروس كورونا.
كما اجتمع سابقا مع سفير روسيا في تونس للنظر في إمكانية توريد اللقاح الروسي “سبوتنيك V”.
علما وأن وزير الصحة كان قد أكد في تصريح سابق أن الجانب الروسي تعهد بتزويد تونس بدفعة أولى من هذا اللقاح في نهاية شهر جانفي الجاري.
Votre annonce ici

قائمة الموبايل